المساعدة في التصدّي لسرقة الهوية

تستخدم Google مجموعة متنوّعة من التقنيات للمساعدة في حمايتك من التعرّض لسرقة الهوية على الإنترنت والتأكّد من أمان وسلامة حسابك على Google.

التحقق بخطوتين

لرفع مستويات الحماية في حسابك على Google ، نقدّم لك ميزة التحقّق بخطوتين. توفّر هذه الأداة طبقة أمان إضافية إذ لا تكتفي بطلب كلمة المرور فحسب لتسجيل الدخول إلى حساب Google، بل تطلب رمز تحقّق أيضًا. فحتى لو نجح المهاجم في اختراق كلمة المرور أو تخمينها أو الاستيلاء عليها بأي طريقة، لا يمكنه تسجيل الدخول بدون إدخال رمز التحقّق الذي يتم إرساله إلى هاتفك الجوّال. وتتوفّر ميزة التحقّق بخطوتين حاليًا بأكثر من 50 لغة وفي 175 بلدًا حول العالم. لمزيد من المعلومات حول كيفية إعداد "التحقّق بخطوتين"، انقر هنا.

التشفير

تتّخذ Google العديد من الخطوات للحفاظ على أمان معلوماتك الشخصية وحمايتها من التعرّض للاختراق أو التجسّس. ونحن نعمل بشكل تلقائي على تشفير اتّصال Gmail بين جهاز الكمبيوتر وGoogle بهدف منع الآخرين من التجسّس على أنشطتك على Google. تُعرف هذه الحماية باسم تشفير طبقة المقابس الآمنة على مستوى الجلسة، ونحن نحرص على أن تكون هذه الحماية تلقائية عند تسجيل الدخول إلى Google Drive وغيرها من الخدمات العديدة الأخرى.

التحذيرات بشأن أنشطة الحساب المشبوهة

لقد عمدنا في وقت سابق على تحذير عدد من المستخدمين من احتمال وجود نشاط غير معتاد في حساباتهم على Google، مثل تسجيل الدخول في بلد بعد فترة وجيزة من تسجيل الدخول في بلد آخر. ولقد تلقّى هؤلاء المستخدمون رسالة تحذير عبر بريدهم الوارد في Gmail لإعلامهم بهذا الدخول غير المعتاد. كما نطالب المستخدمين بتغيير كلمات المرور بين الحين والآخر إذا كانت لدينا أسباب تدفعنا إلى الاعتقاد بتعرّض حساباتهم للاختراق.

مصادقة البريد الإلكتروني

بهدف المساعدة في الحد من إساءة الاستخدام واستبعاد الرسائل غير المرغوب فيها من صندوق البريد الوارد، يستخدم Gmail ميزة "مصادقة البريد الإلكتروني" لتحديد ما إذا كان مصدر الرسالة الحقيقي هو العنوان الذ يظهر في الرسالة . ويحصل جميع المستخدمين النشطين على Gmail والأشخاص الذين يتواصلون معهم على حماية تلقائية ضد الأخطار التي تهدّد معلوماتهم الشخصية والمالية.

الحماية من الرسائل غير المرغوب فيها

يعمل Gmail على حمايتك من الرسائل الإلكترونية غير المرغوب فيها والضارة إذ يعالج مليارات الرسائل يوميًا ويتمتع بسجل حافل بالإنجازات فيما يتعلّق بحماية المستخدمين من الرسائل غير المرغوب فيها، حيث أقل من 1% من إجمالي الرسائل غير المرغوب فيها في Gmail تصل إلى صندوق البريد الوارد. وعند إرسال المهاجم نوعًا جديدًا من الرسائل غير المرغوب فيها، تعمل أنظمتنا في كثير من الأحيان على اكتشاف هذه الرسائل وحظرها من حسابات Google في غضون دقائق فقط. وهذا بدوره يقلّل من نجاح الرسائل غير المرغوب فيها في إلحاق الضرر بجهاز الكمبيوتر أو محاولة سرقة معلوماتك الشخصية.